“بتيل” تستقبل الموسم الجديد مع مجموعة فريدة من العسل الفاخر

تفاجئ محلات “بتيل” عملاءها كلّما عادوا لزيارتها، ويعتبر هذا العسل الفاخر الرفيق الأفضل لكوب الشاي الساخن أو كوب القهوة مع اقتراب فصل الشتاء. كما يمكن إضافته إلى الحلويات ليمنحها نكهة أطيب كلّها صحة. ويتوفر العسل الجديد بنكهات متنوعة من الجوز الطازج والأعشاب إلى نكهات أخرى تعبق بروائح زكية مثل أزهار الليمون مع نفحات هلامية، ويمكن إضافته إلى أنواع مختلفة من الحلويات مثل الفطائر المحلاة (بانكيك) والأيس كريم.

ليس العسل طعاماً حلو المذاق فحسب، بل يتمتع أيضاً بالعديد من الخصائص الصحية، فتركيبته المتوازنة من الفركتوز  والجلوكوز تساعد الجسم على الحفاظ على مستويات متوازنة من السكر في الدم، فيما تساعد مضادات الأكسدة في التخفيف من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان وأمراض القلب، وتساعد على إنقاص الوزن وتحسّن الأداء الرياضي. وهذه المرّة الأولى التي تدخل فيها بعض النكهات المميزة من العسل إلى الإمارات مثل زهر الليمون وأوراق فيربنا والورد. فقد حُضّر العسل بنكهة زهر الليمون من بساتين الليمون على الساحل الفرنسي، ويوصف بـ”أشعة الشمس في برطمان” لأنّه يتميز بنكهة منعشة سائغة مع الحفاظ على جودة العسل، كما يتمتع بقوام قشدي يذوب في الفم، ولديه خصائص مطهرة ومضادة للبكتيريا، فيشكل الدواء المناسب لآلام الحلق. أمّا العسل بنكهة رعي الحمام فيتميز بتأثيره المسكّن، ومن المثالي تناوله قبل النوم من أجل التمتع بليلة هنيئة فيما يبقى العسل بنكهة الورد غنياً بزيت الورد العطري الذي يمنحه نكهة رائعة مميزة. ومع هذا التعدد، يساعد زوّار محلات “بتيل” خبراء يشرحون لهم فوائد كلّ نوع من العسل خلال جلسات تذوّق.

وتعليقاً على التطور المستمر لمنتجات “بتيل” الفاخرة، قالت المديرة العامة لمحلات “بتيل”  للبيع بالتجزئة، تينا ميميك: “اختيرت مجموعتنا الجديدة من العسل لأنّها تعكس الأناقة والابتكار اللذين يشكلان العلامة الفارقة لبتيل. فانطلاقاً من التزامنا بعدم المساومة على الجودة، نضمن أنّ هذا العسل صاف وخال من المنكهات الصناعية أو السكر المضاف، وهو يتوفر بنكهات عدّة”. وصرحت قائلة: “نتطلع لتقديم المزيد من المنتجات الجديدة في الأشهر المقبلة من ضمنها مجموعة جديدة من الشوكولاتة العالية الجودة والشاي الفاخر.”

جميع الحقوق محفوظة، بتيل 2016